بعد الانتقادات التي وجهتها لـ ياسمين عز.. شريف عامر يوجه رسالة قوية لمايا مرسي: موقفك مضر وجارح

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز  

وجه الإعلامي شريف عامر رسالة للدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، وذلك بعد انتقادها، بصورة غير مباشرة، لما تقدمه الإعلامية ياسمين عز عبر برنامجها "كلام الناس" وما يتضمن من رسائل ونصائح للسيدات أثارت الجدل خلال الفترة الماضية.

وقال عامر، خلال تقديم برنامجه "يحدث في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر" مساء الثلاثاء،: "عندي عتاب ورجاء لها (مايا مرسي)، بأن ما تتابعه مؤخرًا ولا يعجبها يجب إلغاء متابعته، واعتقد أن الدكتورة مايا مرسي بخبرتها ودراستها يكون لديها دراية بذلك، وأن تكون محصنة ضد ما يسمى بالإلغاء".

وأضاف الإعلامي: "المجتمع الصحي هو ما يناقش في كل شيء دون إعدام شخص أو شيطنته أو تقديس كاتب أو مؤلف أو روائي معين، وهو ما يحدث خلال الفترة الماضية"، موضحًا أن العتاب للدكتورة مايا مرسي هو موقفها من محتوى أحد البرامج وإطلاق لفظ قناة غير مصرية، ولكن يجب أن نتسائل حول موقفها من المحتوى هل هو موقف شخصي أم رسمي؟.

وواصل: "الدكتورة مايا مرسي تم اختيارها كرئيسة المجلس القومي للمرأة في قرار موقع من رئيس الجمهورية، وبذلك يكون قرار جمهورية وكل ما تقوله الدكتورة مايا مرسي سياسي ولا يمكن تحميله إلا كونه سياسي"، وإذا كانت القناة غير مصرية وتتحدث في إطار سلبي فأنه على المستوى السياسي والاجتماعي خطر، لأنه بعيد عن كل الأعراف الدبلوماسية وخاصة أنه يكون هناك نوع من التلويح والتلقيح والتهديد بأن الشخص مقدم المحتوى غير مصري وغير مقبول، متسائلًا: "هل دا موقف رسمي لأن معلوماتي ليس موقف رسمي، ولذلك فأن العتاب هنا هو أن الدكتورة مايا مرسي خانها التوفيق في التعبير عن موقفها".

وتابع عامر: "اجتماعيًا فأن موقف الدكتورة مايا مرسي موقف مش عايز أقول مؤذي ولكنه مضر وجارح"، مؤكدًا أن قناة إم بي سي مصر العاملين فيها 100 % منهم سواء إدارة وتقديمًا وفنيًا مصريين فهل يجوز الطعن في مصريتهم عند الاختلاف ؟ أو الطعن في أولوياتهم عند الاختلاف في موضوع ما؟ وهل الدكتور مايا مرسي التي تحملت مسؤوليات في مؤسسات دولية كبيرة هل كانت تقبل الطعن في وطنيتها أو الإشارة سلبًا في العمل في مكان غير مصري ؟.

وأكمل: "تعليق الدكتورة مايا مرسي يعني اجتماعيًا أننا نحجر على بعضنا البعض وندين بعض لمجرد اختلافنا في الرأي، وإعلاميًا من حق المشاهد اختلاف مع محتوى أي برنامج يتم تقديمه على قناة إم بي سي مصر، والمؤسسة لأنها هي المؤسسة الأكبر على مستوى العرب يعرفوا أنه في حالة الاختلاف مع برنامج شريف عامر، أنه من الممكن متابعة عمرو أديب وممكن تحب عمرو ومتشوفش شريف، وممكن تقولوا القناة كاملة مش عاجبانا اليومين دول يبقى متتفرجش على المحتوى".

وأكد الإعلامي شريف عامر: "لو اختلفت مع المحتوى قانونًا وهنا الجملة الثانية للدكتورة مايا مرسي وهي إهانة المرأة المصرية، يبقى معاش ولا كان اللي يهين المرأة المصرية، وأنا بناتي بالنسبة لي فوق البني آدمين فمفيش حاجة اسمها إهانة المراة المصرية وقانونًا لا يوجد ما يسمى بذلك، وشغل برنامجي دا مرتبط بأن البرنامج مفيش فيه أي شيء يحاسب قانونًا ولا يعتبر خروج عن الأعراف عن المواثيق الإعلامية وهو معروف لكل من يعمل في هذه القناة أو هذه المحطة"، داعيًا الدكتورة مايا مرسي للتواجد في حلقة مع في برنامج "يحدث في مصر" للمناقشة حول قانون الأحوال الشخصية الجديد ومتاعب محكمة الأسرة لأنها أمور من أولويات المجلس القومي للمرأة بحماية السيدات من تحمل الضغوط النفسية بسبب الحالة الاقتصادية.

يشار إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي شهدت خلال الساعات الماضية عددًا من الرسائل المبهمة بين الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة والإعلامية ياسمين عز، بسبب تصريحاتها حول واجبات الزوجة في برنامجها "كلام الناس" والذي يعرض على فضائية "إم بي سي مصر"، والتي اعتبرها البعض حطًا من قيمة المرأة.

https://www.facebook.com/watch/?v=874892433721994&t=0

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق