أحمد كريمة يكشف: فوجئت بحملة أوروبية ضد ترشحي لجائزة نوبل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز   

كشف الشيخ أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن والشريعة الإسلامية في جامعة الأزهر، أنه فوجئ بحملات دعائية سلبية من قبل مؤسسات وشخصيات أوروبية ضد ترشحه لنيل جائزة نوبل للسلام.

وفي مداخلة هاتفية ببرنامج "حديث القاهرة" المذاع عبر فضائية "حديث القاهرة" من تقديم الإعلامي خيري رمضان مساء السبت، قال كريمة: "لا أعرف الهيئات أو المؤسسات التي رشحتني للجائزة ولم أتواصل معها، وكل من تواصل معي هم إعلاميون عرب من مصر وألمانيا".

وأشار أستاذ الفقه المقارن إلى أنه "لا يجيد لغات بخلاف اللغة العربية والقليل من الإنجليزية"، موضحًا أنه له العديد من الجهود فيما يتعلق بمواجهة الإرهاب والفكر المتطرف.

وعبّر الشيخ أحمد كريمة عن فخره حال ترشحه حقيقة للجائزة، قائلاً: "يكفيني فخرًا الانتماء للدين الإسلامي وأفتخر وأعتز بثقافتي الأزهرية حتى النخاع، والترشح لنيل أي جوائز عالمية شرف لأي مصري، ومصر ولادة والوثوق في شخصية أزهرية للترشح لجائزة عالمية مصدر فخر".

أخبار ذات صلة

0 تعليق