إبراهيم عيسى: مبارك كان موظفا ولم يكن يمتلك مشروعًا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الإعلامي إبراهيم عيسى، إن مبارك لم يكن يمتلك مشروعًا وكان يدير مصر بمفهوم الموظف، والإصلاح الديني في مصر لن يحدث إلا من خلال القيادة السياسية.

وأضاف عيسى خلال برنامجه حديث القاهرة، أن الرئيس السادات فرض السلفية على المجتمع المصري، ولابد أن نعود إلى إسلام الشيخ محمد عبده والشيخ شلتوت، فالمؤسسات الدينية لم تقم بأي تجديد ديني في مصر، لافتا إلى أن صلاح الدين فرض المذهب الأشعري على المصريين.

وأكد الإعلامي، أنه لا يوجد في مصر تقدير لإنتاج الأفكار، واستخفاف كبير بهذا الأمر، حيث إن مصر منذ عام 1952 وحتى الآن لديها اعتقاد أن التفكير ليس "شغلانة" ومهنة هامة للغاية، وهي أن يطرح المواطن أفكار واعتقادات ورؤى ويجب أن يتم النظر لهذه الأراء والأفكار ورؤيتها على محمل الجد.

وأضاف "عيسى"، أنه يوجد استخفاف شديد جدا في مصر لهذا النوع من المهام الإنسانية والنشاط الإنساني، واستخفاف بأصحابه، "تلاقي طول الوقت يقولك كلام مثقفين وتنظير وثرثرة ملهاش لازمة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق