مدرب فريق بولونيا الإيطالي يغادر المشفى بعد علاجه من السرطان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن نادي بولونيا الإيطالي في بيان رسمي اليوم الاثنين مغادرة مدربه الصربي سينيسا ميهايلوفيتش المستشفى بعد استجابته بشكل جيد للعلاج من سرطان الدم.

وجاء في البيان أن ميهايلوفيتش غادر مستشفى سانت أورسولا في شمال إيطاليا وهو في حالة جيدة.

وتم نقل المدرب الصربي الذي يكافح سرطان الدم منذ عام 2019 إلى المستشفى مرة جديدة في مارس خوفا من تدهور وضعه الصحي.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن الصربي البالغ 53 عاما سينضم مجددا إلى لاعبيه في المباريات الثلاث الأخيرة من الموسم الحالي للقيام بمهامه الفنية، حيث يحتل بولونيا المركز الـ13 على جدول ترتيب فرق "الكالتشيو" برصيد 43 نقطة.

وتولى ميهايلوفيتش تدريب بولونيا في يناير 2019 خلفا لفيليبو إينزاغي، وذلك للمرة الثانية في مسيرته بعد موسم 2008-2009، وساهم بشكل كبير في بقاء الفريق في الدرجة الأولى، بعدما سبق له أن أشرف على عدة أندية أبرزها سبورتينغ البرتغالي (2018) وروما وميلان وسمبدوريا.

كما تميز ميهايلوفيتش كلاعب داخل المستطيل الأخضر ففاز بلقب الدوري الإيطالي مع لاتسيو وإنتر، وأحرز كأس الأندية الأوروبية البطلة (دوري الأبطال حاليا) مع ريد ستار بلغراد عام 1991 وكأس الكؤوس الأوروبية مع لاتسيو عام 1999.

المصدر: أ ف ب

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق