بسبب راتبه كإعلامي.. ميدو يبرر سبب رفضه قيادة المنتخب الأولمبي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد أحمد حسام ميدو نجم الزمالك والمنتخب السابق أن هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة الأسبق عرض عليه تولي منصب المدير الفني للمنتخب الأولمبي قبل تولي شوقي غريب المهمة ولكنه رفض.

وأكد ميدو في تصريحات عبر قناة "أون تايم سبورت" أن راتبه وقتها في حال وافق كان سيصل لـ 180 ألف جنيه شهريا ولكنه رفض نظرا لأن المقابل المادي ضعيف.

وأضاف أن هاني أبو ريدة أخبره أنه في حال رغبته في الاستمرار في عمله الإعلامي فسيتم الموافقة له على الظهور إعلاميا يوم واحد في الأسبوع مقابل الحصول على 50% من راتبه الإعلامي ولكنه رفض موضحا:" أجري (راتبي) في الإعلام أكثر من كده بكتير".

وعن الزمالك أكد النجم البالغ 38 عاما، أن كمال درويش رئيس الزمالك الأسبق، وأيمن يونس تواصلا معه لتدريب الفريق الأول، بعد أشهر قليلة من اعتزاله مشددا على أنه حقق لقب كأس مصر على حساب سموحة مع الزمالك.

وأضاف أنه واجه صعوبات بالغة على كل الأصعدة، أثناء عمله كمدرب للزمالك، لكنه نجح في إدخال خزينة الزمالك 6 ملايين جنيه.

المصدر: "صدى البلد"

تابعوا RT علىRT
RT

تسببت جريمة قتل أب لابنته في العراق، بغضب عارم بين الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفعهم إلى إطلاق وسم يدعو لمعاقبة الوالد.

إقرأ المزيد

العراق.. مجزرة ضحيتها 13 شخصا من عائلة واحدة

العراق.. مجزرة ضحيتها 13 شخصا من عائلة واحدة

العراق.. مجزرة ضحيتها 13 شخصا من عائلة واحدة

وأقدم اليوتيوبر العراقي، محمد العيساوي، على قتل ابنته، شهد العيساوي، البالغة من العمر 14 سنة، وهروبه إلى جهة مجهولة بحجة "غسل عاره"، بحسب قوله.

وأفاد مصدر أمني لموقع "بغداد اليوم"، بأن اليوتيوبر المشهور محمد العيساوي أقدم على قتل ابنته بذريعة غسل العار، مبينا أن "الفحوصات الطبية أثبتت أن الفتاة لم يمسها أحد من الناحية الجنسية".

وأضاف المصدر، أن "الوالد اكتشف أن الفتاة على علاقة بشاب كان قد تقدم لخطبتها، في وقات سابق، الأمر الذي دفعه لقتلها".

ودفعت هذه الجريمة المروعة، بالناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي إلى إطلاق هاشتاغ بعنوان "حق_شهد_العيساوي"، مطالبين بإنزال أشد العقوبات على الجاني، معبرين عن خوفهم من التعامل مع الجريمة على أنها قتل بدعوى الدفاع عن الشرف.

وقال أحد الناشطين، إن محمد العيساوي، رجل من دون شرف، لافتا إلى أنه قتل ابنته "بعد ما شافها بتفتح لشاب كانت فاكراه أخوها".

من جهتها، علقت ناشطة أخرى، على هذه الجريمة، قائلة: "إن البريئات ينغدر فيهم ويروح حقهم واللي ليل نهار تلعب بالحرام عايشة جياتها ومبسوطة".

 كما نشر أحد المتابعين، فيديو قيل إنه للقاتل محمد العيساوي، وهو يحاول إخفاء وجهه.

المصدر: بغداد اليوم+ RT

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق