بطولة أستراليا المفتوحة.. معلومة خاطئة في استمارة دخول البلاد قد تعرقل مشاركة دجوكوفيتش

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بدأت الشكوك تزداد حول إمكانية حرمان نجم التنس الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف أول عالميا من الدفاع عن لقبه في بطولة أستراليا المفتوحة بسبب معلومة خاطئة قدمها باستمارة دخول أستراليا.

وكتب دجوكوفيتش في رده على سؤال نموذجي في مستندات السفر عما إذا سافر أو سيسافر إلى مكان ما في الأيام الـ14 الأخيرة قبل التوجه إلى أستراليا، واضعا علامة على إجابة "كلا" في الاستمارة التي نشرت علنا اليوم الثلاثاء.

إلا أن المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى عكس ذلك. إذ تظهر أن الصربي القاطن في مونتي كارلو كان في العاصمة الصربية بلغراد ثم مدينة ماربيا في إسبانيا في الأيام الـ14 التي سبقت وصوله إلى مدينة ملبورن الأسترالية.

إقرأ المزيد

أول ظهور وتصريح للصربي دجوكوفيتش بعد الإفراج عنه

أول ظهور وتصريح للصربي دجوكوفيتش بعد الإفراج عنه

أول ظهور وتصريح للصربي دجوكوفيتش بعد الإفراج عنه

وبعد الخسارة المدوية للحكومة الأسترالية أمام دجوكوفيتش في المحكمة أمس الاثنين بعد قرار القاضي إبطال إلغاء تأشيرة دخوله إلى البلاد بحجة عدم استيفاء الشروط المتعلقة بجائحة فيروس كورونا لعدم تلقيه اللقاح، قال وزير الهجرة أليكس هوك إنه لا يزال بإمكانه ترحيل المصنف الأول عالميا.

وسيكون لدى هوك سبب للقيام بترحيل دجوكوفيتش إذا تبين أن النجم الصربي قد كذب في استمارة الدخول الخاصة به.

وتنص استمارة السفر بوضوح على أن "إعطاء معلومات كاذبة أو مضللة يعد جريمة خطيرة" ويمكن أن يؤدي إلى الحظر من دخول أستراليا لمدة ثلاث سنوات.

ووصل دجوكوفيتش إلى ملبورن في الخامس من الشهر الجاري بعد أن حصل على إعفاء طبي من منظمي البطولة، قبل أن تلغى تأشيرته في المطار، لتبدأ معركة قانونية انتهت عندما أمر قاضي فيدرالي بإلغاء هذا القرار أمس الاثنين.

المصدر: أ ف ب

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق