مصر.. فنانة مشهور تبكي بسبب فيديو معلمة المنصورة الراقصة (فيديو)

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

انهارت الفنانة المصرية هيدي كرم بالبكاء خلال تعليقها على "معلمة المنصورة"، التي ظهرت في أحد الفيديوهات وهي ترقص خلال رحلة نيلية مع زملائها.

إقرأ المزيد

مصر.. وكيلة مدرسة تثير الجدل حول فيديو رقص المعلمة

مصر.. وكيلة مدرسة تثير الجدل حول فيديو رقص المعلمة

مصر.. وكيلة مدرسة تثير الجدل حول فيديو رقص المعلمة

ونشرت هيدي كرم فيديو لها عبر حسابها الرسمي على "إنستغرام"، دعمت من خلاله هذه المعلمة، بأرق الكلمات، موجهة رسالة لكل من تسول له نفسه بخراب بيوت سيدات مصر، بفعلة منحطة حسبما وصفت.

وقال خلال الفيديو: "ليه كل ده يحصل فيها بيتها اتخرب ودمرتوها، هي اتمكست في قضية آداب ولا تجارة أعضاء، الست بتفكر تنتحر، عشان ولا حاجة كانت بترقص بكل نية سليمة وبراءة ولم يصدر منها أي حركة خادشة للحياء".

وأضافت باكية: "ليه نعمل كل ده فيها، كلنا ممكن نتحط في نفس الموقف ده ومحدش بيسمي على حد، حتى الصحافة بتوصفها غلط، ومحدش فكر في الستر، بتركنوه على جنب لما يبقى فيها تقطيع لحم الناس ونميمة".

ووجهت رسالة دعم للمعلمة: " أنا معرفش اسمك بس بدعمك، أرجوكي كوني قوية، متخليش حاجة تكسرك، أنتي ست محترمة ومحدش له حاجة عندك، عملتي حاجة قدام الناس وسط نور ربنا، أزمة وهتعدي".

وكانت أكدت آية يوسف، المعروفة إعلاميا بمعلمة الدقهلية، أو معلمة المنصورة، أن زوجها طلقها عقب واقعة انتشار الفيديو الذي يظهرها وهي ترقص في أثناء رحلة ترفيهية خاصة.

المصدر: RT

تابعوا RT علىRT
RT

طالب المحامي المصري فريد الديب، دفاع رجل الأعمال حسن راتب في قضية تجارة الآثار، بإخلاء سبيل موكله بأي مبلغ مالي لمعاناته من مرض خطير.

إقرأ المزيد

مصر.. تأجيل محاكمة المتهمين في

مصر.. تأجيل محاكمة المتهمين في

مصر.. تأجيل محاكمة المتهمين في "قضية الآثار الكبرى"

وقال الديب، الذي كان في وقت سابق محامي الرئيس المصري السابق حسني مبارك، لمحكمة جنايات شمال القاهرة، إن راتب يعاني من مرض السرطان، وذهب إلى مستشفى قصر العيني أكثر من مرة بإذن من المحامي العام، وأجرى عملية جراحية.

ونظرت المحكمة اليوم السبت في أولى جلسات محاكمة النائب البرلماني السابق علاء حسانين ورجل الأعمال حسن راتب و21 متهما آخرين في قضية الاتجار في الآثار وتهريبها.

يشار إلى أن الدائرة 16 بمحكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار عبد السلام يونس، قررت التنحي عن نظر القضية، لاستشعارها الحرج.

ووجهت النيابة لعلاء حسانين تهم تشكيل وإدارة عصابة بغرض تهريب الآثار إلى خارج البلاد، وإتلافه آثار منقولة بفصل جزء منها عمدًا، واتجاره في الآثار واشتراكه مع مجهول بطريق الاتفاق في تزييف آثار بقصد الاحتيال.

فيما وجهت النيابة لحسن راتب تهم الاشتراك مع حسانين في العصابة التي يديرها بتمويلها لتنفيذ خططها الإجرامية، وكذا اشتراكه معه في ارتكاب جريمة إجراء أعمال حفر في 4 مواقع بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص والاتجار فيها.

وأسندت النيابة لباقي المتهمين الانضمام إلى العصابة المشار إليها وإخفاء البعض منهم آثار بقصد التهريب وإجرائهم أعمال حفر في المواقع الأربعة المذكورة بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص.

?

وذكرت النيابة العامة أنها أقامت الدليل قِبل المتهمين من شهادة خمسة عشر شاهدًا منهم مُجري التحريات والقائمون على ضبط المتهمين نفاذًا لإذن النيابة العامة، وتعرف بعضهم على عدد من المتهمين خلال عرضهم عليهم عرضًا قانونيًّا في التحقيقات، وما ثبت للنيابة العامة من معاينتها مواقع الحفر الأربعة، وفحص ومشاهدة هواتف بعض المتهمين وما تضمنته من مقاطع مرئية وصور لقطع أثرية ومواقع للحفر ومحادثات جرت بينهم بشأنها.

وتضمنت الأدلة ما انتهت إليه اللجنة المشكلة من المجلس الأعلى للآثار من فحص القطع الأثرية المضبوطة ومشاهدة المقاطع المرئية والصور المشار إليها بهواتف المتهمين، وما ثبت بتقرير اللجنة المشكلة من منطقة آثار مصر القديمة من معاينتها مواقع الحفر وفحص الأدوات والآلات المضبوطة.

المصدر: الشروق

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق