روسية تنجب 22 طفلاً وتبلغ من العمر 24 عاماً: هل هي أصغر أم في العالم؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 تصدر اسم الروسية كريستينا منصات السوشيال ميديا مجدداً والتقارير الصحافية وذلك بعدما حصلت على لقب أصغر أم في العالم لإنجابها 22 طفلاً وهي تبلغ من العمر 24 عاماً.


في التفاصيل التي كشفت عنها التقارير الصحافية، فقد أنجبت كريستينا طفلتها الأولى في عمر 17 عاماً، لكن في غضون 5 أعوام فقط امتد حجم عائلتها لتصبح اليوم أماً لـ22 طفلاً، في عمليات إنجاب متسارعةوغريبة أطلق عليها في عبر السوشيال ميديا بإنها صاحبة لقب أصغر أم في العالم.

أطفال كرستينا

جاءت مراحل إنجاب كريستينا بسبب عمليات الإنجاب بالرحم البديل، أو استئجار الأرحام التي لجأت لها.

وتعيش كريستينا مع زوجها بمدينة باتومي في جورجيا، وتستعين بنحو 16 مربية في المنزل لمساعدتها في رعاية الأطفال، ووفقاً لتقرير الديلي ميل، تقول الأم إنها دفعت حوالي 200 ألف دولار لأمهات بديلات لاستئجار أرحامهن لإنجاب أطفالها، والذين ولدوا جميعاً خلال فترة زمنية قصيرة تقل عن 18 شهراً.

روسية تنجب 22 طفلاً وتبلغ من العمر 24 عاماً: هل هي أصغر أم في العالم؟

وأوضحت كريستينا في تصريحاتها: "لقد حلمت بهذا الكم من الأطفال منذ صغري، وزوجي أيضاً كان يحلم بتكوين أسرة كبيرة وسعيدة، لذا بدأنا بتحقيق حلمنا فوراً بعد زواجنا، لسنا متأكدين ما إذا كنا أكبر عائلة في العالم، لكننا نخطط لأن نصبح أسعد عائلة في العالم".

أصغر أم في العالم
وتشارك العشرينية صور عائلتها السعيدة مع متابعيها على موقع الصور انستقرام بصورة مستمرة، وتشير كريستينا إلى أن كلفة رعاية الأطفال ومطعمهم وملبسهم ليست قليلة بالتأكيد، مبينة أنها تصرف نحو 6000 دولار في الاسبوع فقط لتلبية الاحتياجات الضرورية للصغار.

تقول الأم كريستينا أنها أنجبت ابنتها الكبرى فيكا بشكل طبيعي منذ ست سنوات، أما بقية الأطفال فهم أولادها وزوجها من الناحية الجينية .

اعترفت كريستينا بالصعوبات التي تفرضها العائلة الكبيرة أكثر مما اعتقدت في ذاتها، قائلةً إنها اعتزمت في البداية إنجاب طفل كل عام قبل أن تعرف عن الحمل البديل.

 

المصدر 

أخبار ذات صلة

0 تعليق