الذكاء الاصطناعى من Google يدخل مجال العطور بقدرة تماثل البشر فى وصف الرائحة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طور علماء الكمبيوتر فى Google أداة ذكاء اصطناعي (AI) يمكنها وصف رائحة شيء ما من خلال تركيبته الكيميائية، وتستخدم خريطة الرائحة لتصور الروائح الإرشادية لجزيء معين، بناءً على عمل بدأمن عام 2019 حيث وصفت التكنولوجيا الروائح باستخدام الكلمات.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، تظهر النقاط التى تمثل روائح متشابهة بالقرب من بعضها على الخريطة، والتى يمكن استخدامها للتنبؤ برائحة المادة قبل شمها.

 

كتب باحثون من كامبريدج بماساتشوستس الولايات المتحدة الأمريكية: "النموذج موثوق به مثل الإنسان فى وصف جودة الرائحة"، ويأملون فى إمكانية استخدام نموذج الذكاء الاصطناعى لتحديد الروائح الجديدة للعطور، أو ملامح النكهة فى تركيبات الطعام.

 

كما أنه قد يكون قادرًا على اقتراح مواد طاردة جديدة وفعالة للبعوض أو غيره من الحشرات الحاملة للأمراض، يعد تحديد مجموعة الروائح التى يمكن إدراكها فى أنوفنا أكثر صعوبة من الألوان التى يمكن أن تلتقطها أعيننا على سبيل المثال.

 

وهذا لأن المستشعرات المخروطية فى أعيننا يمكنها فقط التقاط ثلاثة ألوان، وهم الأحمر والأزرق والأخضر، بينما لدينا أكثر من 300 مستقبل رائحة مكافئ، ولدينا أيضًا آراء ذاتية حول ماهية رائحة الأشياء.

 

درب فريق Google شبكة عصبية باستخدام مجموعات بيانات النكهات والعطور لأكثر من 5000 جزيء مختلف، مما نتج عنه "خريطة الرائحة الرئيسية" (POM) الجديدة.

 

كما أنه فى ورقة بحثية نُشرت هذا الشهر فى bioRxiv، حدد الباحثون ثلاثة اختبارات أجروها باستخدام خريطة الرائحة الرئيسية للتحقق من نطاقها، وذلك لاختبار دقة الذكاء الاصطناعى، طلبوا من لجنة مؤلفة من 15 شخصًا وصف رائحة 320 جزيئا لم يتم التدريب عليها.

 

وكان الذكاء الاصطناعى قادرًا على الكشف بدقة عن قوة الرائحة وتشابهها مع الروائح الأخرى، وكذلك كيف يمكن أن تدركها الحيوانات الأخرى.


أخبار ذات صلة

0 تعليق