10 علاجات طبيعية لنزلات البرد والأنفلونزا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

السعال هو عرض يزيل المخاط السميك من الممرات التنفسية، والذى يمكن أن يحمل الجراثيم إلى رئتيك وبقية جسمك، وعند احتقان الأنف من الأفضل علاجه بشكل معتدل، وغالبًا ما ترغب فى زيادة تدفق الدم لأنه يسخن المنطقة المصابة ويساعد الإفرازات على نقل الجراثيم إلى خارج الجسم، وفقا لما نشره موقع webmd.

نصائح الطبيعية لعلاج نزلات البرد

1 - علاج انسداد الأنف بالماء الدافئ المالح

يساعد الشطف بالماء المالح على كسر احتقان الأنف، مع إزالة جزيئات الفيروسات والبكتيريا من الأنف

2 - ابق دافئًا ومستريحًا

إن الحفاظ على الدفء والراحة عند إصابتك بنزلة برد أو الأنفلونزا لأول مرة يساعد جسمك على توجيه طاقته نحو معركة المناعة، وهذه المعركة تفرض ضرائب على الجسد، لذا اعطها القليل من المساعدة من خلال الراحة.

3 - الغرغرة

يمكن للغرغرة أن ترطب التهاب الحلق وتريحه مؤقتًا، لذلك تغرغر بنصف ملعقة صغيرة من الملح مذاب في الماء الدافئ أربع مرات يومياً.

4 - اشرب السوائل الساخنة

تخفف السوائل الساخنة من احتقان الأنف، وتمنع الجفاف، وتهدئ الأغشية الملتهبة المزعجة التى تبطن أنفك وحلقك، وإذا كنت تعاني من احتقان شديد لدرجة أنك لا تستطيع النوم في الليل، جرب تناول مشروب ساخن، وهو علاج قديم، واصنع كوبًا من شاي الأعشاب الساخن، وأضف ملعقة صغيرة من العسل.

5 – حمام البخار

يرطب الاستحمام بالبخار الممرات الأنفية وقد يساعدك على الاسترخاء، وإذا كنت مصابًا بالأنفلونزا، فاستخدم حمامًا بخاريًا أثناء جلوسك على كرسي قريب واخذ حمامًا إسفنجيًا.

6 - استخدم مرهمًا تحت أنفك

يمكن أن يساعد وضع القليل من مرهم المنثول تحت أنفك على فتح ممرات التنفس واستعادة الجلد المتهيج في قاعدة الأنف، ويحتوي المنثول والأوكالبتوس والكافور على مكونات مخدرة خفيفة قد تساعد في تخفيف ألم حك الأنف.

7 - ضع حزمًا ساخنة أو باردة حول الجيوب الأنفية المحتقنة

يمكنك شراء عبوات ساخنة أو باردة قابلة لإعادة الاستخدام من الصيدلية أو صنعها بنفسك، ويمكنك استخدام الحرارة بأخذ قطعة قماش مبللة وتسخينها لمدة 55 ثانية في الميكروويف.

8 - نم على وسادة إضافية تحت رأسك

يساعد رفع رأسك على تخفيف احتقان الممرات الأنفية.

9 – عدم السفر بالطائرة

لا فائدة من زيادة الضغط على الجهاز التنفسي العلوي المجهد بالفعل ، وهذا ما سيفعله التغيير في ضغط الهواء، ويمكن أن يتسبب الطيران مع احتقان البرد أو الأنفلونزا في إتلاف طبلة الأذن مؤقتًا نتيجة تغيرات الضغط أثناء الإقلاع والهبوط، إذا كان عليك الطيران فاستخدم مزيل الاحتقان واحمل معك رذاذًا أنفًا لاستخدامه قبل الإقلاع والهبوط مباشرة، و يمكن أن يساعد أيضًا مضغ اللبان والبلع بشكل متكرر في تخفيف الضغط.

10 - تناول الأطعمة المقاومة للعدوى

فيما يلي بعض الأطعمة الجيدة التي يجب تناولها عند مقاومة البرد أو الأنفلونزا :

الموز والأرز لتسكين اضطراب المعدة وكبح الإسهال

فيتامين سي يحتوي على أطعمة مثل الفلفل الحلو

يحد العنب البري من الإسهال ويحتوي على نسبة عالية من الأسبرين الطبيعي، ما قد يخفض الحمى ويساعد في علاج الأوجاع والآلام.

الجزر الذي يحتوي على بيتا كاروتين

قد يفتح الفلفل الحار الجيوب الأنفية ويساعد على تفتيت المخاط في الرئتين

قد يساعد التوت البري في منع البكتيريا من الالتصاق بالخلايا المبطنة للمثانة والمسالك البولية.


أخبار ذات صلة

0 تعليق