ماذا تأكل حال إصابتك باضطراب متلازمة التعب المزمن؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قد يكون من الصعب إدارة اضطراب متلازمة التعب المزمن، لكن هناك أدلة على أن بعض التغييرات الغذائية يمكن أن تفيد الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب، والكثيرون أبلغوا عن تحسن مع زيادة تناول مضادات الأكسدة وأحماض أوميجا 3 الدهنية وانخفاض استهلاك المواد المسببة للحساسية الغذائية والجلوتين، وفقا لما نشره موقع verywellhealth.

ويُعتقد أن النظام الغذائى يحسن أعراض اضطراب متلازمة التعب المزمن عن طريق إزالة بعض المحفزات التى تحرض بشكل مباشر على الألم وتضمن التغذية الكافية، والفوائد الأخرى غير مباشرة، بما فى ذلك التخفيف من الأعراض النفسية التى لها مكونات جسدية ونفسية.

ويفضل بعض الأشخاص المصابين باضطراب متلازمة التعب المزمن المنتجات العضوية لتجنب التعرض للمواد الكيميائية، بما في ذلك المبيدات الحشرية والأسمدة، حتى الفواكه والخضراوات غير العضوية تعتبر إضافة مغذية وغنية بالألياف لأي نظام غذائي، وإذا كانت لديك أعراض معينة في الجهاز الهضمي ، مثل الإمساك ، فيمكن أن تساعد زيادة تناول الألياف على حل المشكلة.

ويحتاج بعض الأشخاص المصابين باضطراب متلازمة التعب المزمن إلى تقييد أو التخلص من حليب البقر ومنتجات الألبان الأخرى، وهناك الكثير من الخيارات غير الألبان للاختيار من بينها، بما فى ذلك الأرز وفول الصويا واللوز وحليب الشوفان، ويمكنك أيضًا العثور على الزبادى والحلويات الكريمية المصنوعة من بدائل غير الألبان أو "الجبن" غير الألبان المصنوع من الكاجو أو التوفو.


0 تعليق