أول تحرك من وزارة المالية لحل أزمة الفاتورة الإلكترونية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز  

عقد الدكتور إيهاب أبو عيش، نائب وزير المالية لشئون الخزانة العامة، اجتماعًا مع الدكتور حسين محمود خيري نقيب الأطباء، والدكتور خالد سليم نقيب الأطباء البيطريين، وذلك للحديث عن تخوفات الأطباء من التسجيل بمنظومة الفاتورة الإلكترونية، وفقاً لبيان من مصلحة الضرائب اليوم الأربعاء.

يأتي هذا بعد اعتراضات من عدد من أصحاب المهن الحرة مثل الأطباء والمحامين على تطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية على هذه المهن خلال الأسابيع الأخيرة.

حضر الاجتماع من مصلحة الضرائب كل من رضا عبد القادر مساعد وزير المالية لشئون مصلحة الضرائب، ومختار توفيق رئيس المصلحة، ومحمد ماهر شحاتة مستشار رئيس المصلحة، ورشا عبد العال معاون رئيس المصلحة ورئيس الإدارة المركزية للإدارة الاستراتيجية، وممدوح شاهين رئيس مركز كبار المهن الحرة.

ومن نقابة الأطباء البشريين كل من الدكتور محمد فريد حمدي الأمين العام للنقابة، والدكتور جمال عميرة وكيل النقابة، والدكتور أبو بكر القاضي أمين صندوق النقابة، والدكتور حمد حسين أمين مساعد النقابة، والدكتور أحمد علي مقرر اللجنة القانونية، والدكتور خالد أمين مقرر لجنة مصر العطاء، والدكتور إبراهيم الزيات عضو مجلس النقابة.

وحضر من ناحية نقابة الأطباء البيطريين كل من الدكتور محمد سيف الأمين العام، والدكتور عمرو الجمهوري أمين الصندوق.

وخلال الاجتماع، قال إيهاب أبو عيش إنه سيتم تشكيل لجنة مشتركة بين وزارة المالية ممثلة في مصلحة الضرائب وكل من نقابة الأطباء البشريين ونقابة الأطباء البيطريين على غرار ما تم مع النقابات الأخرى.

وأضاف "أبو عيش" أن هذه اللجنة تهدف إلى دراسة كافة التخوفات من التسجيل بمنظومة الفاتورة الإلكترونية، والرد على كافة الاستفسارات والتساؤلات، وتوضيح كافة الإجراءات بكل سهولة ويسر، وسيتم اتخاذ الإجراءات والقرارات في ضوء ما تسفر عنه أعمال اللجنة وذلك بعد انتهاء اللجنة من كافة أعمالها.

وأشار إلى أن مصلحة الضرائب على استعداد تام لتنفيذ ندوات وورش عمل سواء بمقر النقابة العامة بالقاهرة أو بمختلف فروع النقابات الفرعية بمختلف أنحاء الجمهورية لتعظيم جهود التوعية الضريبية لتوضيح كافة النقاط والإجراءات.

وأوضح نائب وزير المالية أنه تم بالفعل الاتفاق خلال الاجتماع على عقد الندوة الأولى مع نقابة الأطباء البشريين ونقابة الأطباء البيطريين عن منظومة الفاتورة الإلكترونية يوم الخميس القادم وسيتم بثها إلكترونيا لكافة أعضاء النقابة.

كما أكد أن منظومة الفاتورة الإلكترونية هي فقط تحول من النظام الورقي إلى النظام الإلكتروني دون أي تغيير في المعاملة الضريبية، مشددا على أن وزارة المالية ومصلحة الضرائب مسئولتان فقط عما تنشراه من بيانات صحفية.

من جانبه، أوضح رضا عبد القادر، مساعد وزير المالية، أن الهدف الأساسي من تطبيق منظومة الفاتورة الإلكترونية هو تحقيق العدالة الضريبية، مشيرا إلى أن المنظومات المميكنة سواء منظومة الفاتورة الإلكترونية أو منظومة الإيصال الإلكتروني ستساعد على حل كافة المشكلات من التقديرات الجزافية والتدخل البشري وغيرها من المشكلات.

وطالب عبد القادر أعضاء النقابتين بالمساعدة على تطبيقها "لأننا طرف واحد"، مؤكدا أن وزارة المالية ومصلحة الضرائب على أتم الاستعداد لتقديم كل سبل الدعم والمساعدة.

وأوضح عبدالقادر رئيس مصلحة الضرائب أنه وفقا لتوجيهات وزير المالية ونواب الوزير فإنه لن يتم اتخاذ أي إجراءات مسبقة مع أي ممول، إلا بعد دراسة كافة التخوفات من اللجان المشتركة، وبعد تقديم كافة المعلومات والتوعية اللازمة بهذه المنظومات الإلكترونية وماهيتها وأهدافها ومزاياها، وشرح إجراءاتها بكل سهولة، مؤكدا ًأن المصلحة تمد يد العون والمساعدة وتتوافق مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني والضريبي والنقابات المختلفة.

وأكد الدكتور حسين خيري، نقيب الأطباء، على التعاون الوثيق وعلاقات على مدى عقود طويلة مع كلٍ من وزارة المالية ومصلحة الضرائب المصرية، معربا عن شكره على الاستجابة السريعة لعقد اجتماع معهم.

وطالب خيري بتوضيح العديد من التساؤلات والاستفسارات من جانب أعضاء النقابة حول ماهية الفاتورة الإلكترونية، والفرق بينها وبين منظومة الإيصال الإلكتروني، سبب إلزامهم بالتسجيل بها.

كما صرح خالد سليم، نقيب الأطباء البيطريين: "نحن نحترم قوانين الدولة فنحن لسنا ضد الرقمنة والتحول الرقمي، ولكن هذه المهنة ذات طبيعة خاصة وتمر بظروف اقتصادية صعبة"، موضحا أنهم ليس لديهم استيعاب كامل للمنظومة وكيفية التعامل معها وهناك العديد من التخوفات في هذا الشأن.

ووجه خالد سليم شكره لوزارة المالية ومصلحة الضرائب على تشكيل اللجنة المشتركة وتقديم التوعية اللازمة.

وأعرب وفد نقابتي الأطباء البشريين والبيطريين عن شكرهم وتقديرهم لوزير المالية، وللدكتور إيهاب أبو عيش، ورئيس مصلحة الضرائب على سرعة الاستجابة والاجتماع بهم وشرح وتوضيح كافة النقاط التي تم إثارتها خلال الاجتماع، بل وسرعة الاستجابة لعقد ورشة عمل متخصصة للأطباء البشريين والبيطريين عن منظومة الفاتورة الإلكترونية غدا الخميس.

وأفادوا أنهم سيقدمون طلبا لوزير المالية بإرجاء تسجيل الأطباء البشريين والبيطريين على منظومة الفاتورة الإلكترونية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق