سافيو يُطارد 3 أهداف كروية في تجربته مع الأهلي ..تعرف عليها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يُمني البرازيلي برونو سافيو لاعب الأهلي الجديد النفس بتحقيق أكثر من هدف خلال تجربته الجديدة مع القلعة الحمراء وهو ما كشف عنه في تصريحاته الأخيرة للموقع الرسمي للأهلي.

وقال سافيو أنه يأمل في المساهمة مع الأهلي في حصد جميع البطولات التى يُشارك فيها الفريق محلياً وقارياً ، كما تمنّى أن يشارك في مونديال الأندية لأنه يُتابع هذه البطولة العالمية وكانت من أهم أسباب قبوله عرض الأهلي دون عروض أخرى كثيرة لأن الأهلي يُشارك بشكل واضح في كأس العالم للأندية.

كما أكد سافيو أنه يعمل على الفوز بلقب أفضل لاعب في الدوري المصري لكنه شدد على أن هذا لن يتحقق إلا بالعمل الجماعي مع باقي زملاؤه بالفريق.

وتحدث سافيو عن بداياته مع كرة القدم التي بدأت مع فريق أمريكا منيرو، وبعد ذلك لعب في عدة أندية، ثم انتقل إلى كرواتيا، ثم عاد إلى البرازيل وبعدها انتقل إلى بوليفيا، حيث لعب لفريق بوليفار قبل القدوم إلى الأهلي.

وأضاف:« فريق أمريكا مينيرو كان فريق جدي المفضل.. للأسف هو ليس متواجد الآن بيننا.. لكنه كان شعورا رائعا أن أمثل الفريق المفضل لجدي.. وأن أمنحه هذا القدر من السعادة.. أنا أيضا ممتن للنادي على منحي الفرصة.. ولا أجد كلمات للتعبير بها عما عشته من بداية إعجازية مع الفريق.. هذه البداية الجيدة كانت الأساس لكل ما قدمته فيما بعد.. تجربة اللعب في كرواتيا كانت مميزة، حيث كانت المرة الأولى لي بعيدا عن الوطن.. كانت تجربة مهمة في بلد آخر، حيث الثقافة مختلفة وكذلك اللغة..  وهي من التجارب التي ساهمت في تأسيس شخصيتي ونضجي الرياضي».

 

وعن تجربته مع فريق بوليفار البوليفي قال سافيو: « مساندة وحب الجمهور لي في بوليفار سيبقى معي إلى الأبد.. فقد مررت بمشاعر لم أشعر بها في أي مكان آخر.. كانت الجماهير تتعامل معي بكل لطف، وهو ما ساعدني على التألق والنجاح مع الفريق.. وكان الخروج من النادي صعب جدا.. فكل شيء هناك كان جيدا.. الفريق والجمهور وفزنا بالبطولة المحلية.. ووصلنا مرة أخرى إلى مرحلة المجموعات في كوبا ليبرتادوريس.. لم يكن من السهل على ترك الفريق، ولكن هذه هي كرة القدم.. لقد منحوني الفرصة ولا يمكن إنكار ما منحوه لي»


0 تعليق