المصنفة أولى عالميا تعلن انسحابها من دورة سيدني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلنت الأسترالية آشلي بارتي، المتوجة بدورة أديلايد في فئتي الفردي والزوجي الأحد، انسحابها من دورة سيدني للتنس التي تنطلق الاثنين.

وذلك من أجل الخلود إلى الراحة قبل أسبوع من انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الاربع الكبرى ضمن الغراند سلام.

وقالت بارتي: "للأسف، انسحبت من دورة سيدني من أجل الحصول على قسط من الراحة قبل بطولة أستراليا المفتوحة".

وأضافت: "أنا آسفة لأنني لن أملك هذه الفرصة لكي ألعب أمام جمهور سيدني هذا العام".

إقرأ المزيد

دجوكوفيتش يفوز بقضيته في المحكمة.. لكن خطر ترحيله عن أستراليا قائم

دجوكوفيتش يفوز بقضيته في المحكمة.. لكن خطر ترحيله عن أستراليا قائم

دجوكوفيتش يفوز بقضيته في المحكمة.. لكن خطر ترحيله عن أستراليا قائم

وكانت بارتي تغلبت على الكازاخستانية إيلينا ريباكينا 6-3 و6-2 في طريقها للتتويج بطلة لدورة أديلايد محققة اللقب الرابع عشر في مسيرتها، قبل أن تفوز بالزوجي الى جانب ستورم ساندرز.

وكانت مشاركة بارتي في أديلايد الأولى لها بعد انقطاع عن الملاعب لمدة أربعة أشهر وتحديدا منذ خسارتها في الدور الثالث من بطولة فلاشينغ ميدوز الأمريكية في سبتمبر الماضي، وذلك بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وحذت حذوها البولندية إيغا شفيونتيك المتوجة بطلة في رولان غاروس سابقا، من خلال الانسحاب من دورة سيدني أيضا.

وقالت البولندية: "بعد بداية موسم مزدحم ومشاركتي في دورة أديلايد الأسبوع الماضي، أشعر بأن جسدي في حاجة إلى الراحة لكي يستعيد حيويته قبل بطولة أستراليا المفتوحة".

وأضافت: "شعرت بآلام في أسفل خواصري ولهذا السبب قررت الانسحاب من دورة سيدني. موعدنا في ملبورن!".

وكان يتعين على شفونتيك مواجهة البريطانية إيما رادوكانو بطلة فلاشينغ ميدوز في الدور الأول من دورة سيدني.

المصدر: "أ ف ب"

تابعوا RT علىRT
RT

بعد أنباء عن مقتلها في ديسمبر الماضي، نشرت الناشطة القطرية، نوف المعاضيد، مقاطع فيديو في "تويتر"، "طمأنت" من خلالها عن حالها الراهن.

إقرأ المزيد

مسؤول قطري يكشف لصحيفة بريطانية ما حصل مع الناشطة القطرية نوف المعاضيد

مسؤول قطري يكشف لصحيفة بريطانية ما حصل مع الناشطة القطرية نوف المعاضيد

مسؤول قطري يكشف لصحيفة بريطانية ما حصل مع الناشطة القطرية نوف المعاضيد

وعبر عدة مقاطع فيديو على حسابها الجديد في "تويتر"، قالت نوف المعاضيد: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، عدنا لكم من جديد، على حسابي الجديد في تويتر لأنني ضيعت رقم حسابي الثاني القديم..أنا بخير وبصحة وسلامة الحمد لله رب العالمين، هاي فيديو عشان أنا أطمن الشعوب الي قامت، شكرا إنكم قمتوا، لكني أنا بخير وصحة وسلامة، ونراكم إن شاء الله في تطمينة أخرى وفي وقت آخر بإذن الله".

وفي مقطع آخر، أوضحت الناشطة القطرية قائلة: "بعد شي ثاني، اللي بيشككون في صحة الفيديو ترى اليوم تاريخ 9 واحد (9 يناير) 2022، نوف موجودة..نوف حية..نوف ما ماتت.. نوف حية فهالتاريخ وإلى اللقاء".

وعن مكان تواجدها، قالت: "بعد فيديو ثالث إن أنا موجودة في الدوحة، وهذا الفيديو أنا مصورته من الدوحة".

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات إعلامية عدة قد تداولت أنباء حول مقتل المعاضيد على يد عائلتها بعد عودتها إلى قطر بضمانات من الحكومة القطرية، حيث كانت نوف تعيش في بريطانيا وتطالب في مقاطع فيديو بحقوق أكبر للمرأة القطرية وتنتقد بعض الممارسات ضدها.

المصدر: RT

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق