ميندي "يصدم" ماني قبل انضمامهما لمنتخب السنغال للمشاركة في كأس إفريقيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال حارس مرمى نادي تشيلسي، السنغالي إدوارد ميندي، إن مهاجم ليفربول، مواطنه ساديو ماني، كان يستحق الحصول على بطاقة حمراء خلال مباراة فريقيهما أمس الأحد، في الدوري الإنجليزي.

وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي 2-2، ولكن لقطة اعتداء ماني على الظهير الأيمن لنادي تشيلسي، سيزار أزبيليكويتا، أثارت جدلا واسعا.

فبعد ست ثوان فقط من انطلاق المباراة، ارتقى ماني للحصول على كرة عالية، لكنه ضرب بمرفقه على مستوى الوجه، أزبيليكويتا، الذي كان يحاول أيضا الحصول على الكرة، ليسقط المدافع الإسباني على الأرض ممسكا بخده من شدة الألم.

وفي وقت كان فيه لاعبو تشيلسي يطالبون بطرد ماني، اكتفى الحكم بإشهار البطاقة الصفراء في وجهه.

وسئل ميندي بعد المباراة عن رأيه بشأن لقطة ماني مع أزبيليكويتا، ورد قائلا: "ساديو ماني هو أخي، وابن بلدي. لكنه لم يكن يجب أن يبقى في الميدان بعد عشر ثوان من انطلاق المباراة"، في إشارة منه إلى أن المهاجم السنغالي كان يستحق البطاقة الحمراء بعد تدخله العنيف في حق أزبيليكويتا.

ويبدو أن تصريح ميندي لم يزعج ماني، حيث ظهر الثنائي معا عقب ساعات من انتهاء اللقاء، على متن طائرة واحدة، للمشاركة مع منتخب بلادهما في كأس الأمم الإفريقية التي ستنطلق الأحد المقبل بالكاميرون.

المصدر: chelseablues.ru

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق