كيلليني أحدث مصاب في منتخب إيطاليا قبيل مباراتين مصيريتين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

استمرت مشكلات الإصابة في منتخب إيطاليا، حيث أصبح قائد الفريق، جورجيو كيلليني، أحدث لاعب ينسحب من تشكيلة المنتخب، قبيل مباراتين مصيريتين في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وكانت الشكوك تحوم حيال مشاركة قائد بطل أوروبا في المباراتين الأخيرتين الحاسمتين في التصفيات ضد سويسرا وإيرلندا الشمالية، لكن الاتحاد الإيطالي، قال إن المدافع المخضرم، غادر المعسكر التدريبي للمنتخب، أمس الأربعاء.

ويمثل غياب كيلليني ضربة كبيرة قبل موقعة روما غدا الجمعة، ضد المنتخب السويسري، الذي يلاحق الـ"أتزوري" متصدر المجموعة الثالثة، ويتخلف عنه بفارق الأهداف فقط، مع بقاء مباراتين لكلا الفريقين.

إيطاليا وسويسرا هما المنتخبان الوحيدان المتنافسان في المجموعة الثالثة على المركز الأول، الذي يضمن التأهل المباشر إلى كأس العالم الذي يقام في قطر بين شهري نوفمبر وديسمبر من العام المقبل.

وتلعب إيطاليا في الجولة الأخيرة أمام إيرلندا الشمالية في بلفاست، الاثنين المقبل، بينما تختتم سويسرا مبارياتها باستضافة بلغاريا في نفس الموعد.

وكان منتخب إيطاليا، تلقى ضربة قوية بغياب مهاجمه تشيرو إيموبيلي، لإصابته في ربلة الساق، كما خسر جهود لاعبي خط وسط روما، نيكولو زانيولو، ولورنتسو بيليغريني، بداعي الإصابة أيضا، فيما ينتظر المدرب روبرتو مانشيني أيضا، مصير لاعب وسط إنتر، نيكولو باريلا، الذي غاب عن تدريبات الثلاثاء.

المصدر: وكالات

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق