دعوات من وراء المحيط لإلغاء عقوبة كافاني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

حث اتحاد لاعبي كرة القدم في الأوروغواي اليوم الاثنين الاتحاد الإنجليزي للعبة على إلغاء عقوبة إيقاف إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد لثلاث مباريات، بسبب إساءة عنصرية مزعومة.

واستخدم كافاني البالغ من العمر 33 عاما، كلمة تعني "ذوي البشرة السوداء" في تعليق على "إنستغرام" بعد الفوز على ساوثامبتون (3-2)، يوم 29 نوفمبر الماضي، قبل أن يعتذر عن الواقعة ويحذف ما كتبه.

وقال كافاني بعد ذلك إن الكلمة كانت تعبيرا عن المودة تجاه صديق.  

ومع ذلك انتقد اتحاد اللاعبين في الأوروغواي الاتحاد الانجليزي للعبة قائلا إنه: "ارتكب عملا تمييزيا ضد ثقافة وطريقة معيشة شعب الأوروغواي".

وجاء في بيان لاتحاد اللاعبين في الأوروغواي، نشره دييغو غودين قائد منتخب الأوروغواي على موقع تويتر: "لم يرتكب إدينسون كافاني أبدا أي سلوك يمكن تفسيره على أنه عنصري. لقد استخدم فقط تعبيرا شائعا في أمريكا اللاتينية لمخاطبة شخص محبوب أو صديق مقرب بمودة.

"تظهر العقوبة الرؤية المنحازة والعرقية للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، والتي لا تسمح إلا بتفسيرات ذاتية من استنتاجه الخاص مهما كانت معيبة. "نطلب من الاتحاد الانجليزي إلغاء عقوبة كافاني على الفور وتبرئة ساحته أمام العالم كله بعد أن تضررت سمعته بسبب هذا القرار الظالم والمستهجن".

وكانت جهات أكاديمية في الأوروغواي انتقدت قرار الاتحاد الانجليزي ووصفته بأنه ينم عن جهل الكرة الانجليزية بالكثير من المعلومات اللغوية والثقافية.

المصدر: رويترز 

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق