كلارك تتلقى تهديدات بالقتل بعد طرد دجوكوفيتش من بطولة أمريكا المفتوحة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تعرضت لورا كلارك، أحد حكام الخطوط، في بطولة أمريكا المفتوحة بكرة المضرب، لإساءات عبر صفحتها الرسمية في "إنستغرام"، من قبل عشاق النجم الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف أولا عالميا.

واستبعد دجوكوفيتش من الدور الرابع لبطولة أمريكا المفتوحة، إحدى البطولات الأربع الكبرى للتنس، بسبب توجيهه كرة باتجاه كلارك خلال مباراته مع الإسباني بابلو كارينو بوستا، أمس الأحد.

وسارع عشاق دجوكوفيتش إلى العثور على حساب كلارك في "إنستغرام" لإرسال تهديدات بالقتل لها، وحملت رسائلهم أيضا عبارات مسيئة، أشاروا فيها إلى وفاة ابنها جوش في حادث دراجة نارية في عام 2008، عن عمر يناهز 25 عاما، وكتب أحدهم: "لا تقلقي، ستنضمي إليه قريبا".

وكان دجوكوفيتش خسر إرساله في الشوط الحادي عشر ليتقدم عليه بوستا 6-5 في المجموعة الأولى.

وعندما توجه الصربي للجلوس في مكانه وجَه كرة كانت لا تزال بين يديه بقوة نحو الجزء الخلفي من الملعب، فأصابت بعنف كلارك التي أطلقت صرخة قوية وسقطت متألمة بعد أن أصيبت في عنقها.

إقرأ المزيد

أول تعليق لدجوكوفيتش بعد طرده من بطولة أمريكا المفتوحة (فيديو)

أول تعليق لدجوكوفيتش بعد طرده من بطولة أمريكا المفتوحة (فيديو)

أول تعليق لدجوكوفيتش بعد طرده من بطولة أمريكا المفتوحة (فيديو)

وتوجه دجوكوفيتش مباشرة نحو كلارك للاطمئنان عليها لمعرفة ما إذا كانت على ما يرام، وبعد بضع دقائق نهضت وخرجت من الملعب.

وبعد عشر دقائق من المشاورات مع الحكم الرئيسي للبطولة، قرر حكم المباراة إعلان كارينيو بوستا فائزا بالمباراة واستبعاد دجوكوفيتش.

المصدر: dailymail.co.uk

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق