تناول الطعام بـ أنبوبة .. مرض عصبي غامض واصابات متعددة والاطباء لم يتوصلوا الى سبب انتشاره

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

مرض جديد يغزو كندا، بعد تسجيل أكثر من 40 إصابة بأمراض جسدية غامضة تتنوع بين الهلوسة والتشنجات ورغم الاحتمالات المتعددة عن حقيقة المرض لكن ما زال الأطباء لم يتوصلوا إلى سبب انتشاره أو سبب الأعراض المتلاحقة.

أول إصابة  البداية كانت بإصابة رجل يدعى روجر إليس بأمراض غامضة قبل عامين وبعد ذهابه إلى المستشفى باعتبارها نوبة قلبية، أصيب بنوبة صرع، وفي الأسابيع التالية ، أصيب الميكانيكي المتقاعد ، البالغ من العمر 64 عامًا ، والذي كان يعيش في بلدة باثورست الواقعة في شرق كندا ، بالقلق والارتباك بشكل متزايد.

  || الاخبار الاكثر قراءة

 

شاهد صورة العقرب الأكثر فتكا على وجه الأرض يخرج من جحره في مصر .. وهذا المبلغ الصادم لقيمة سمه !!

 

ما هي المدينة العربية التى لايجوع فيها إنسان أبدأ ؟؟ .. وتقدم طبخات على مدار العام .. تعرف عليها

 

شاهد مكافأة نهاية الخدمة ل جورج قرداحي وراتبه الشهري يكشفها خطاب متداول من MBC

 

فاكهة ذكرها الله في القرآن الكريم تعالج ضعف النظر وتجعلك تستغني عن عمليات الليزك

 

لن تصدق كيف كان رد الفنان سمير غانم على إبنته عندما طلبت منه أن يصلي قبل موته !!

 

مهنة يحتقرها كل السعوديين أختارها سعودي .. لن تصدق كم راتبه الشهري ؟

 

الدنيا ملك لله .. هذا ما حدث للإبن الوحيد للأمير الوليد بن طلال وابكى كل السعوديين .. صورة

________________________

 

وتدهورت حالته بسرعة، وفي الأشهر الثلاثة الأولى له في المستشفى، فقد 60 رطلاً واضطر إلى تناول الطعام من خلال أنبوب واستخدام كرسي متحرك، وكان الأطباء في حيرة، بعد استبعاد إصابته بالصرع والسكتة الدماغية ومرض كروتزفيلد جاكوب والتهاب الدماغ المناعي والسرطان. وقضى روجر أكثر من عام في المستشفى قبل نقله إلى دار رعاية، وقال إليس: "لقد قبلنا للأسف حقيقة أننا لن نعرف ما كان لديه حتى وفاته"، ولا يزال روجر في دار الرعاية ، وتعتقد عائلته الآن أنه جزء من مجموعة من الأشخاص الذين يعانون من مرض عصبي جديد غامض .

مرض غامض

وإثر إصابته بهذه الاعراض الغريبة، الجدل خاصة بعد ظهور العديد من الإصابات بالأعراض نفسها في وقت لاحق، ورجح الأطباء أنها ربما تكون من البيئة أو ملوثات خارجية. وقال الدكتور أليير ماريرو ، طبيب الأعصاب الذي حدد لعلاقة بين الإصابات لأول مرة ، إن الضحايا يعانون من آلام غير مبررة وتشنجات وتغيرات سلوكية .

ثم ظهرت على الكثير منهم علامات التدهور المعرفي وهزال العضلات وسيلان اللعاب وثرثرة الأسنان وهلوسة مخيفة.

وتم الإعلان عن إصابة 48 شخص حتى الآن بالأعراض الغامضة نفسها، لكن المسؤولين المطلعين على البحث في المجموعة قالوا لصحيفة الجارديان إن عدد الأشخاص المتضررين يتجاوز الآن 100 حالة.

 

كان مسؤولو الصحة العامة يتتبعون الحالات منذ ما يقرب من عام ولم ينتج سوى القليل من المؤشرات على أنهم على وشك التوصل إلى حل، ولكن في تحول مفاجئ للأحداث، وعلم السكان لأول مرة بالمرض الغامض منذ ما يقرب من عام ، عندما طلبت مذكرة مسربة من وكالة الصحة العامة.

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

0 تعليق