معركة حضانة عابرة للحدود.. محكمة إسرائيلية توقف مؤقتا إعادة طفل إلى إيطاليا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قررت المحكمة الإسرائيلية العليا إبقاء طفل (6 أعوام) في البلاد لأسبوع، في أحدث الحلقات من معركة "حضانة عبر الحدود" بين جد الطفل المتهم بخطفه، وعمته التي تطالب بإعادته إلى إيطاليا.

وقالت المحكمة إن الطفل، إيتان بيران، وهو الناجي الوحيد من كارثة تحطم عربة تلفريك في إيطاليا، سيبقى أسبوعا، بينما تنظر في طلب قدمه جده للطعن في حكم سابق قضى بإعادته إلى إيطاليا.

وخسر الجد استئنافا أمام محكمة أدنى يوم الخميس الماضي كان يطعن في حكم أصدرته إحدى محاكم الأسرة في أكتوبر بإعادة الطفل لعمته في إيطاليا حيث كان يعيش مع عمته منذ وفاة والديه وشقيقه الأصغر و11 شخصا آخرين في حادث تحطم عربة تلفريك في شمال إيطاليا في مايو الماضي.

وفي سبتمبر وأثناء زيارته لإيتان، اصطحبه جده بالسيارة دون موافقة عمته إلى سويسرا ومن هناك استأجر طائرة خاصة لإسرائيل.

وقدمت العمة التماسا لمحكمة الأسرة لإعادته إلى إيطاليا. ووجدت المحكمة أن تصرفات الجد ترقى إلى مستوى جرائم الخطف بموجب نصوص اتفاقية لاهاي بشأن إعادة الأطفال المخطوفين.

محامو الجد طلبوا من المحكمة العليا النظر في استئناف آخر، وأمهلت المحكمة الطرفين حتى 23 الشهر الجاري، لتسليم دفوعهما، قبل أن تصدر قرارها بشأن ما إذا كان من الممكن التقدم باستئناف آخر في القضية.

 

المصدر: "رويترز"

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق