الإدارة الدينية لمسلمي روسيا ستدرس إصدار فتوى تخص قواعد المرور

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مسؤول بالإدارة الدينية لمسلمي روسيا أن مجلس العلماء التابع للإدارة سيدرس إصدار فتوى تشبّه سائقين قتلوا في حوادث نتجت عن تجاوزهم السرعة المسموح بها بالمنتحرين.

وفي حديث لوكالة "نوفوستي" علق إلدار علاء الدينوف، نائب رئيس مجلس المفتين بالإدارة، على إصدار مثل هذه الفتوى من قبل إدارة مسلمي أوزبكستان، والتي أوضحت أن الالتزام بقواعد المرور يتفق مع مقاصد الشريعة الإسلامية، أما خرقها فيعتبر ظلما بحق سائر مستخدمي الطرق.

وقال نائب رئيس المجلس: "لا شك أن الفتاوى من هذا القبيل من شأنها أن تنعكس إيجابا على سلامة الحركة المرورية"، موضحا أن تطبيق حكم الانتحار على سائقين قتلوا في حوادث وقعت بسبب عدم اتباعهم قواعد المرور، قد يكون عاملا رادعا فعالا للمخالفين.

وأكد علاء الدينوف أن الموضوع سيتم طرحه قريبا أمام مجلس العلماء التابع للإدارة الدينية. وأضاف أن الفتاوى المماثلة قد تم إصدارها في بعض الدول، لكنه اعتبر أن التعليق عليها يجوز فقط بعد دراسة معمقة لهذا الموضوع.

وأوضح أن هناك جوانب عديدة لا بد من أخذها بعين الاعتبار لدى إصدار الحكم، ومنها صعوبة تحديد ما إذا كان السائق تجاوز السرعة بتعمد، أم أن ذلك حدث نتيجة عدم انتباه من قبله.

المصدر: "نوفوستي"

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق