بعد بتر الجزء السفلي من جسمه... نجم "تيك توك" سبنسر ويست يعيد تعريف معنى العزيمة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اكتسب الشاب الأمريكي سبنسر ويست شهرة واسعة عبر تطبيق "تيك توك" لمشاركته بعض تفاصيل حياته اليومية كمناصر للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وعانى ويست منذ طفولته من مرض وراثي تتسبب في توقف عمل عضلات ساقيه. وفي سن الثانية، بترت ساقاه فيما بقي الأمل معلقا على إمكانية استخدامه الأطراف الصناعية، حتى أبلغ بأنه لن ينجح في ذلك.

وفي سن الخامسة، أزال الأطباء ما تبقى من ساقيه، حتى أسفل حوضه مباشرة.

وتمكن ويست من أن يحصد 3 ملايين متابعا في "تيك توك" و57 مليون إعجاب لمقاطعه المصورة.

وقال: "ظننت أنني كبير في السن لاستخدام التطبيق ولكن منذ بضعة أشهر، رأيت فيديو ظننت أنه مضحك، حيث كان عليك أن تخبر الآخرين أنك قصير القامة من دون التفوه بذلك".

وأضاف: "هكذا كانت بداياتي على (تيك توك)، ومن ثم رأيت أنني أمام جمهور جديد أريد أن أعرفه على شخصيتي، كوني مثلي الجنس ولدي إعاقة، مضيفا بعض الحب والضحك وناشرا الوعي في الوقت عينه".

واعتبر أنه يدرك تماما أنه وقع عقدا اجتماعيا وهميا عندما جعل حياته الشخصية علنية، وقال: "من هنا تفتح بابا ليطرح الناس عليك الأسئلة".

وكشف أن السؤال الذي يطرح عليه دوما هو "كيف تذهب إلى الحمام؟"، موضحا أنه يستخدم الحمام "تماما مثل أي شخص آخر".

وأشار إلى أنه يعتبر مقاطع الفيديو هذه فرصة لتثقيف الناس بروح الدعابة ولتوضيح حدوده الشخصية التي لا يحب تجاوزها.

وأوضح أنه "من أشد المؤمنين" بأن هناك هدفا من التحديات التي نواجهها.

ويعمل ويست كمتحدث تحفيزي ويقوم بجولات عدة لنشر الوعي، وتصدر عناوين الصحف بعد تسلقه جبل كليمنجارو في عام 2012. وتغطي مقاطع الفيديو التي ينشرها أيضا مواضيع مثل والصحة العقلية والقليل من التفاصيل حول حياته العاطفية.

 

المصدر: "النهار"

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق