تطور جديد في قضية المطربة التي ارتدت عن الإسلام إلى اليهودية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

في تطور جديد لقضية اعتناق مطربة تعرف باسم بسمة الكويتية للديانة اليهودية، ذكرت الفنانة والإعلامية الكويتية مي العيدان أن الشيخ أحمد القطان دعا إلى تطبيق حد الردة عليها.

وفي معرض توضيحها للتطورات الجديدة في هذه القضية، قالت: "اليوم أعلن الشيخ أحمد القطان بأن يطبق عليها حد الردة"، وجددت  في السياق ذاته ما نقل في وقت سابق عن صدر أمني كويتي من أن "المغنية اللي تطلق على نفسها اسم بسمه والتي ارتدت عن الدين الإسلامي واعتنقت اليهودية، للعلم هي مواليد الكويت فقط لكن عراقية الجنسيه الى هذه اللحظه يعني كانت عراقيه مقيمة بالكويت".

 

 وكانت هذه المرأة وتدعى ابتسام مهدي، وتشتهر باسم بسمة الكويتية قد ظهرت في مقطع فيديو في "إنستغرام"، معلنة "أنها تركت الإسلام واعتنقت الديانة اليهودية".

 وكانت صحيفة "الأنباء" الكويتية قد نقلت عن مصدر أمني كويتي رواية عن أصل هذه المرأة تقول إن "ابتسام مهدي عراقية الأصل، وقد حاولت أن تحصل على الجنسية الكويتية لكنها لم تتمكن من ذلك، حيث اضطرت تحت وطأة المستندات التي تمت مواجهتها بها للاعتراف بأنها عراقية، وأنها قامت بتعديل أوضاعها إلى الجنسية الإريترية، وقد حصلت على إقامة بهذه الجنسية لكنها غادرت الى دولة أخرى قد تكون أوروبية".

المصدر: RT + الأنباء

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

أخبار ذات صلة

0 تعليق