ليلة الـ"هالوين" في إسبانيا.. الشرطة تعتقل شخصا أخاف الأطفال برأس بشري مقطوع

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تلقى سكان مدينة ويلبة الإسبانية صدمة مساء أمس السبت، بعد تلقيهم خبر اعتقال الشرطة شخصا بعد العثور على رأس رجل مجهول الهوية داخل كيس بلاستيكي ألقاه هذا الشخص في القمامة.

وبمجرد اكتشاف الرأس المقطوع من قبل أحد سكان الحي، الذي شاهد عملية التخلص من الكيس من طرف صاحبه، حسب صحيفة "إلدياريو دي سيبيا" (يومية إشبيلية) الإسبانية، سارعت الشرطة إلى القبض على المشتبه به، الذي لم يُبد أي مقاومة للاعتقال، تلاه تفتيش بيته حيث تم العثور على بقايا جثة الضحية.

وقالت الشرطة إنها فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات هذه الجريمة ودوافعها وعلاقة الشخص الذي وُجدت في بيته بقايا الجثة بعملية القتل. وحسب مصادر مقربة من هذه القضية، تبيّن منذ ساعات أن الشرطة تعرفت على هوية القتيل بشكل كامل، دون أن تكشفها للرأي العام بعد.

ليلة الـ

ليلة الـ

عون شرطة يعاين الرأس المقطوع في ويلبة. الصورة: صحيفة "إلدياريو دي سيبيا". ALBERTO DOMÍNGUEZ

وقالت بعض الشهادات النادرة في الحي الذي شهد هذه الجريمة، بهذه المدينة الواقعة بإقليم الأندلس المستقل ذاتيا في جنوب غرب إسبانيا، إن شخصا كان يحمل رأسا مقطوعا كان يُخيف به الأطفال على قارعة الطريق، واعتقد الناس أنه يتسلى برأس غير حقيقي محتفلا بعيد الأموات (هالوين) الذي يحل في الفاتح من نوفمبر. غير أن هناك من انتبه إلى أن الأمر غير ذلك ويتعلق بمأساة حقيقية ونبه إليه الناس الذين سارعوا إلى طرد الشخص المشبوه من حيهم لينتهي في آخر المطاف إلى السجن.

المصدر: صحيفة "إلدياريو دي سيبيا" الإسبانية

تابعوا RT علىRT
RT

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق