محامي "سيدة المحكمة" يطالب النيابة بإعادة التحقيق واتهام الضابط وليد عسل بالإعتداء على المستشارة نهى الإمام

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أحمد أبو عقيل

تقدم الدكتور أحمد مهران محامي المستشار نهى الإمام في القضية المعروفة إعلاميًا بسيدة المحكمة، بتظلم أمام محكمة جنح مستأنف النزهة منعقدة في غرفة المشورة من قرار المحامي العام بإحالة المستشارة نهى الامام لوجود شبهة بطلان فى إجراءات القبض والتفتيش وكذلك إجراءات التحقيق والاحالة لمخالفة قانون هيئة النيابة الإدارية م/ ٤٠ ، ومكرر وكذلك مخالفة المادة ١٩٧ من الدستور المصري فيما يتعلق بالاجراءات القانونية واجبة الإتباع في التحقيق والقبض والاحالة لأعضاء الهيئات القضائية.

كما طالب المحامي من النيابة العامة إعادة فتح التحقيق، في القضية وسؤال الضابط وليد عسل في الإتهامات التي وجهتها إليه المستشارة نهى الإمام.

وكان مهران قد تقدم ببلاغ رسمي بصفته وكيلا عن المستشارة نهى الإمام في القضية المعروفة إعلاميا بقضية بـ "سيدة المحكمة" ضد الضابط وليد عسل.
واتهم البلاغ الضابط  وليد عسل ضابط الترحيلات بمحكمة مصر الجديدة، بتهديد المستشارة نهى الإمام وإرهابها قائلا" هكلبشك وأرميكي في الحجز" رغم علمه بشخصيتها السابقة .

كما نص البلاع أن الضابط قام  بالقبض عليها في غير حالات التلبس ودون أذن أو مقتضى وكذا تفتيشها بالمخالفة للقانون والدستور حيث لا يجوز تفتيش أنثى إلا بمعرفة أنثى مثلها وكذا التحفظ على تليفونها المحمول ومصادرته وانتهاك وخصوصيتها واجبارها على فتح التليفون ومسح ما به من تصوير مستخدما القوة والعنف ومحدثا ما جاء بها من اصابات وذلك كله دون أذن من النيابة العامة بذلك.

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر

0 تعليق